فن وترفية

حليمة بولند تثير الغضب مجدداً في الرياض بتصرفها الذي رصدته الكاميرات

أصبحت حليمة بولند هدفاً لانتقادات رواد السوشيال ميديا من جديد بسبب تصرفها غير اللائق الذي رصدته الكاميرات أثناء توجهها إلى إحدى المناسبات في الرياض.

وكانت حليمة بولند تستعد لحضور إحدى المناسبات التي تمت دعوتها إليها خلال تواجدها حالياً في العاصمة السعودية الرياض، وذلك عندما تجمهر حولها المعجبون والمصورون، وهو ما دفعها للصراخ فيهم قائلة: “كفى أيها المصورون” ثم صاحت في حراسها الشخصيين بطريقة لاذعة وطلبت منهم إخلاء المكان لها حتى تتمكن من الخروج.

https://youtu.be/34_4CTsZs9I

وجاء في تعليق رواد السوشيال ميديا أنها بالغت في تصرفها لأنه لم يكن هناك تجمع هائل حولها، بل إن بعض الشباب كانوا يلتقطون لها الصور، وكان يمكنها ببساطة التحرك بكل حرية وأريحية دون مشكلة، ولهذا لم يكن هناك سبب لكي تتصرف بهذا الانفعال.

ومما أثار الانتقادات أيضاً أنها كانت هي من سجلت مقطع الفيديو بنفسها ونشرته عبر حسابها على “سناب شات”، حيث شكت من الزحام ومن ضغط الحضور وإصرارهم على التقاط الصور معها، رغم أن هناك حالة من النفور بينها وبين نساء السعودية حالياً بعد أن كشفت عن حد تلقتها مكتوباً عليها: “أجمل نساء العالم تحت رجليك جارية”.

المزيد:حليمة بولند في جلسة تصويرية مختلفة عن العادة بسبب اللوك الذي اعتمدتهlayalina1حليمة بولند في جلسة تصويرية مختلفة عن العادة بسبب اللوك الذي اعتمدتهحليمة بولند في جلسة تصويرية مختلفة عن العادة بسبب اللوك الذي اعتمدته

مقالات ذات صلة

إغلاق