منافسة صلاح وكين تتجدد.. هل يكررا تألقهما في مواجهات ليفربول وتوتنهام؟


تتجدد غدًا المنافسة الهجومية التي أصبحت الأبرز في الملاعب الإنجليزية بالموسم الماضي، حيث يقود المصري محمد صلاح هداف النسخة الأخيرة لبريميرليج فريقه ليفربول أمام توتنهام هوتسبر، الذي يقوده هاري كين وصيف هدافي المسابقة ذاتها.

وتفتتح الجولة الخامسة لمنافسات بريميرليج بعد العودة من التوقف الدولي في الحادية والنصف ظهر غد، بمواجهة قمة تجمع توتنهام هوتسبر مع ليفربول، على ملعب ويمبلي بالعاصمة الإنجليزية لندن.

وزاد صراع المنافسة على لقب هداف بريميرليج في الموسم الماضي بعد واقعة أثارت جدلًا كبيرًا، حيث طالب كين باحتساب الهدف الثاني لمصلحة توتنهام في مواجهته أمام ستوك سيتي بالدور الثاني، والتي انتهت بفوز الفريق اللندني 2-1.

وأرسل الدنماركي كريستيان إيركسن كرة عرضية خدعت مدافعي ستوك وسكنت المرمى، وشككت الإعادات التليفزيونية في لمس هاري كين للكرة إلا أنها احتسبت لمصلحة إيركسن، قبل أن يخرج كين في فيديو عبر مواقع التواصل الاجتماعي ويقسم أن الكرة لمسته، كما طالب ناديه رسميًا باحتساب الهدف له، وهو ما تحقق بالفعل.

وقلصت تلك الواقعة الفارق بين صلاح الذي تصدر جدول ترتيب هدافي بريميرليج في ذلك الوقت برصيد 29 هدفًا إلى أربعة أهداف، كما أشعلت الصراع بين النجمين المصري والإنجليزي حتى نهاية الموسم.

وعلى صعيد المواجهات المباشرة بين ليفربول وتوتنهام تألق صلاح وكين بشكل ملفت، حيث سجل كلاهما ثلاثة أهداف في مرمى منافسه بالموسم الماضي.

وقاد كين فريقه لاكتساح ليفربول بأربعة أهداف مقابل هدف في مواجهة الدور الأول حيث سجل هدفين، بينما سجل صلاح هدف فريقه الوحيد، قبل أن يرد الجناح المصري بتألق ملفت في مواجهة الدور الثاني، وسجل هدفين أحدهما من أجمل أهداف الموسم، قبل أن يتعادل الفريقان 2-2، وسجل كين هدفًا في تلك المباراة.

ويتساوى صلاح وكين في ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز في الموسم الحالي برصيد هدفين لكل منهما، بينما يتصدر الثنائي ساديو ماني جناح ليفربول وأليكساندر ماركوفيتش مهاجم فولهام في الصدارة برصيد أربعة أهداف لكل منهما.

مقالات ذات صلة

إغلاق